الرئيسية / تربية و شباب / ٧ جامعات لبنانية ضمن تصنيف أفضل ١٠٠٠ في العالم!

٧ جامعات لبنانية ضمن تصنيف أفضل ١٠٠٠ في العالم!


أَصدَرَت مؤسَّسة QS مؤخَّراً تصنيفها للجامعات حول العالم للعام 2020، والتي تصنِّف من خلاله أفضل 1000 جامعة في العالم حسب مجموعة من المعايير المُثقَّلة، ألا وهي السمعة الأكاديميّة (40 في المئة)، تقييم أرباب العمل (10 في المئة)، نسبة الأساتذة للطلّاب (20 في المئة)، نسبة الإقتباسات للكلّيّة الواحدة (20 في المئة)، نسبة الأساتذة الدوليّين (5 في المئة)، ونسبة التلاميذ الدوليّين (5 في المئة).
وقد سيطرت الولايات المتّحدة الأميركيّة على المراكز الثلاثة الأولى على القائمة بحيث إحتلّ معهد ماساتشوسيتس للتكنولوجيا (MIT) المركز الأوّل بنتيجة 100.0، وجاءت جامعة ستانفورد في المركز الثاني بنتيجة 98.4، وجامعة هارفارد في المركز الثالث بنتيجة 97.4. وقد تضمنّت لائحة الجامعات العشر الأفضل عالميّاً أيضاً جامعتَين أميركيّتَين أُخرتين هما معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا (المركز الخامس) وجامعة شيكاغو (المركز العاشر)، وأربعة جامعاتٍ بريطانيّة (جامعة أكسفورد (المركز الرابع)، جامعة كامبردج (المركز السابع)، جامعة كلّيّة لندن (المركز الثامن)، وجامعة لندن الأمبرياليّة (المركز التاسع(، وجامعة سويسريّة واحدة (المعهد الفدرالي السويسري للتكنولوجيا – زيوريخ (المركز السادس).

وعلى صعيدٍ إقليميٍّ، فقد تربّعت جامعة الملك عبد العزيز – المملكة العربيّة السعوديّة على عرش قائمة QS لتصنيف الجامعات للعام 2020 بنتيجةٍ إجماليّةٍ بَلَغَت 45.2 لتحتلّ المرتبة 186 في العالم، تبعتها جامعة الملك فهد للبترول والمعادن – المملكة العربيّة السعوديّة (نتيجة إجماليّة: 44.0؛ تصنيف عالميّ: 200) والجامعة الأميركيّة في بيروت – لبنان (نتيجة إجماليّة: 38.7؛ تصنيف عالميّ: 244).
محلّيّاً، تبوّأت الجامعة الأميركيّة في بيروت المركز الأوّل، تبعتها جامعة القدّيس يوسف (تصنيف عالميّ: 561-570)، الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة (تصنيف عالميّ: 581-590)، جامعة البلمند (تصنيف عالميّ: 581-590)، جامعة الروح القدس – الكسليك (تصنيف عالميّ: 601-650)، جامعة بيروت العربيّة (تصنيف عالميّ: 801-1000)، وجامعة سيّدة اللويزة (تصنيف عالميّ: 801-1000). وذلك بحسب التقرير الأسبوعي الصادر عن “بنك الاعتماد اللبناني”.
يعود تفوُّق الجامعة الأميركيّة في بيروت على الجامعات الأُخرى في لبنان إلى عدّة عوامل، منها نسبة الطلّاب الدوليّين الكبيرة، والتي سَجَّلَت 22.01 في المئة، مقارنةً بنسبة 18.24 في المئة للجامعة اللبنانيّة الأميركيّة، 15.99 في المئة لجامعة بيروت العربيّة، 15.46 في المئة لجامعة الروح القدس – الكسليك، 8.79 في المئة لجامعة البلمند، و6.48 في المئة لجامعة القدّيس يوسف، كما والتقييم “العالي” لأبحاثها، مقارنةً مع تقييم “متوسّط” لأبحاث جميع الجامعات المحلّية الأُخرى التي شَمَلَها التصنيف بإستثناء جامعة الروح القدس – الكسليك (تقييم “منخفض”). من ناحيةٍ أُخرى، تمتّعت جامعة الروح القدس – الكسليك بأعلى نسبة موظّفين دوليّين، والتي وصلت إلى 44.67 في المئة، تلتها جامعة اللبنانيّة الأميركيّة (39.46 في المئة)، الجامعة الأميركيّة في بيروت (31.76 في المئة، جامعة بيروت العربيّة (29.34 في المئة)، جامعة القدّيس يوسف (21.89 في المئة)، وجامعة البلمند (3.59 في المئة).

شاهد أيضاً

بمشاركة الحريري.. البستاني تفتتح “منتدى المرافق والبنى التحتية لصيدا”

برعاية وحضور وزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني افتتح في القصر البلدي لمدينة صيدا “منتدى المرافق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *