الرئيسية / هام لبنانيات / صحافة العاصمة

صحافة العاصمة


أبرز ماجاء في الصحف اليوم:

الحياة:
أكد رئيس “التيار الوطني الحر” الوزير جبران باسيل أن “عندما نتحدث عن ضرورة عودة اللاجئين السوريين إلى وطنهم الأم، فذلك لأن هذا يصب في مصلحة اللبنانيين والسوريين، وهذا لا يعني أننا عنصريون، بل وطنيون”، معتبرا أن “من يتهمنا بالعنصرية مستفيد أو متآمر، والمتآمر يغطي منع العودة”.
أطلقت لجنة البلديات المركزية في “التيار الوطني الحر”، أمس (السبت) مؤتمر البلديات الثالث بعنوان “وطنكم بحاجة لعودتكم أزمة النزوح ودور البلديات في حلها”، في الفورم دو بيروت، برعاية وحضور باسيل الذي قال: “كنا في كل مرة نتحدث عن ورقة نزوح كنا دائما نضع البلديات كركن أساس في تنفيذ الخطط، لأن دورها وصلاحياتها يسمح بهذا الشيء، ومن الطبيعي انه عندما نتناول موضوع النزوح في لبنان بقدر ما نكون دقيقين في التعابير والمفاهيم سيأتي من يشوه الكلام او ينتقم. ولمرة ثانية نجدد اليوم القول بأن حرصنا على موضوع العودة هو بالطبع لمصلحة لبنان واللبنانيين، ولكن هو من المؤكد ايضا لمصلحة سورية والسوريين، لان عودة السوريين الى وطنهم هو حق من حقوقهم وليس بحاجة الى قرار دولي او لقانون دولي، بل هو حق طبيعي مؤكد عليه ولا يقارن بالمبدأ باللجوء الفلسطيني من ناحية الأساس، لان الفلسطيني حاليا ممنوع من العودة الى ارضه لانه يوجد محتل للارض ومغتصب للدولة يمنع عودة أهلها. اما في حالة النزوح السوري هناك أوضاع سياسية حصلت واصبح اليوم بامكانهم العودة، ومن اجل ذلك نحن نؤكد أننا مع وحدة سورية، ونحن عندما نطرح موضوع عودة السوريين الى وطنهم لأجل الشعب السوري ونحن لن نسمح بالتهويل علينا بهذا الملف، ولن نرتد عن الاصرار على موقفنا من دون ان نكون عنصريين بل ان نكون وطنيين”.
“محاربة النزوح الاقتصادي”
أضاف: “تجربة اللاجئ الفلسطيني بالنسبة الينا لن تتكرر مع النازح السوري لانه اولا يريد العودة الى بلده، الا انه ممنوع من عدة أطراف والعالم يستعمل ورقة النزوح لضغط سياسي في اللعبة السياسية القائمة، وللاسف لا احد يأخذ في الاعتبار المصلحة الوطنية العليا، وخصوصا انه قد أجمعت الاحصاءات انه في الكلم المربع الواحد يوجد 200 شخص، وهذا امر لا تستوعبه الدول ذات المساحات الكبيرة وما يتحمله لبنان لا يوجد أي دولة في العالم تتحمله. ونحن اليوم امام واقع صعب جدا اكان على الصعيد الاقتصادي او الاجتماعي او ارتفاع نسبة الجريمة، ولكن الاهم، هو ارتفاع نسبة البطالة، وهذا الأمر الذي دعانا الى ان نبدأ بمرحلة محاربة النزوح الاقتصادي، فأي دولة لا تسمح بالنزوح الاقتصادي لأن الفرص بالبلد المضيف أفضل”.

الشرق:
أثارت تصريحات أدلى بها رفيق نصرالله مدير المركز الدولي للإعلام والدراسات في لبنان حول أن السعودية “أكثر الدول من ناحية نسب التسول فيها”، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أيام قليلة على ضجة أثارها وزير الخارجية اللبناني، جبران باسيل حول العمالة الأجنبية في لبنان، معددا السعودية من بينها.
وقال نصرالله – في المقابلة التي أجراها على قناة OTV لمقدم البرنامج: “وين أكثر بلد فيه تسول؟” فيجيبه المقدم: “لبنان؟” .. ليقول نصرالله: “رح تتفاجئ إذا بقلك السعودية؟” .
وأضاف نصر الله : “أنا مرقت في 1979-1980 جئت بالبر من الإمارات إلى لبنان المناطق التي شفتها بعرعر بتفرجيك وكأنهم بزمن المماليك..”
تصريحات رفيق أثارت غضباً كبيراً لدى السعوديين، حتى أن الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد، وهو واحد من المقربين من السلطة في المملكة والمطبلين لسياساتها، أهان اللبنانيين بقوله إن “لبنان أكثر بلد في العالم فيه زبالة” .
وقال عبد الرحمن بن مساعد – على تويتر – “يتساءل الضيف: وين أكتر بلد فيه تسوّل .. المذيع مجيبًا بتساؤل:- لبنان؟..فيرد الضيف : (رَحْ تتفاجأ ..السعوديّييي) طبعًا يعني السعوديّة.. وأنا أسأل نفسي وأجيب:  س: وين أكثر بلد فيه زبالة ج: لبنان وما (رَح تتفاجأ) من كثرة الزبالة صاروا يستضيفوها في البرامج”.
وعلى تويتر، قال سعوديين إن تصريح رفيق نصر الله صحيح عندما قال إن التسول في السعوديه نسبته عالية ولكن المتسولين هم من الأجانب !!.
وكان وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، قد أثار الجدل بعد نشره سلسلة تغريدات كشف خلالها عن وجود عمالة سعودية في بلاده وقال : “من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية إيرانية أو أميركية فاللبناني قبل الكل”.
واجتذبت تصريحات باسيل الكثير من التعليقات الغاضبة من قبل سعوديين استغربوا حديثه عن وجود “عمالة سعودية” في لبنان.
وطالبوا بإعادة النظر في “العمالة اللبنانية في المملكة واستعادة العمالة السعودية المزعومة في لبنان.
وكشف تقرير سعودي رسمي صادر عن  وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية في مايو الماضي عن أن إجمالي حالات التسول للسعوديين في عام 2018 وصلت إلى 2710 متسولين من السعوديين يمثل النساء النسبة الأعلى منهم بـ 2140 حالة وبنسبة 79 في المائة، فيما يبلغ غدد الذكور 570 بنسبة 21%  من إجمالي الحالات المضبوطة.

الجمهورية:

شنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب هجوماً جديداً على رئيس بلدية لندن صادق خان، معتبراً أنّه يتعيّن على أول رئيس بلدية مسلم للعاصمة البريطانية أن يغادر هذا المنصب “في أسرع وقت ممكن”.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “لندن بحاجة لرئيس بلدية جديد في أسرع وقت ممكن”. وأضاف: “خان كارثة وهذا لن يزداد إلا سوءاً”.
ونشر ترامب تغريدته في معرض إعادة نشره على “تويتر” تغريدة للكاتبة الصحافية المثيرة للجدل كيتي هوبكنز انتقدت فيها بشدّة مستوى الجريمة في العاصمة البريطانية في عهد خان، معتبرة أنّ لندن أصبحت منذ تسلم رئاسة بلديتها “لندنستان

شاهد أيضاً

سيناريو ما بعد الموازنة هو الأصعب: 3 أسئلة تكشف المستور.. وهذا ما ينتظر اللبنانيين!

على الصعيد الاقتصادي، ففي رأي الخبراء الاقتصاديين انه بعد إقرار الموازنة لن تكون المشكلة محصورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *